اطلق الانترنت ثورة في عالم التجارة . في قلب هذه الثورة يبرز مفهوم الشبكات المتكاملة .

حيث توجد الشبكات ، سترى “الاسطورة الرقمية” في المقدمة.

قصة “شبكة” :

قبل مدة وجيزة طلب السيد عبد الله من مكتب متخصص تقديم دارسة لاعادة هيكلة شركته التي كانت تتوسع يومئذ بشكل سريع. لم يقتنع السيد عبد الله بتوصيات الدراسة ، لانها تستدعي اضافة عدد كبير من الموظفين وهو امر غير ممكن في ظل القيود التي وضعتها وزارة العمل على الاستقدام ، كما ان النفقات الاضافية التي اقترحتها الدراسة كانت ستلتهم جانبا كبيرا من الارباح التشغيلية على المدى القصير والمتوسط.

حين اطلعنا على الدراسة اخبرناه ان بوسعنا تقديم مشروع بديل يعتمد مفهوم “الشبكة المتكاملة” التي تحقق جميع متطلبات التوسع دون ان يضيف ريالا واحدا على الكلف الحالية. الفكرة البسيطة وراء هذا هي خفض نفقات التشغيل من خلال مكننة العمليات ، ومن هذا التوفير سوف يتم تمويل عملية التطوير والتوسع.

طبقا للخطة ، تم نقل جميع العمليات الخلفية كالمحاسبة والتوثيق والعناية بالعملاء الى مصر. كما تم مكننة جميع العمليات المالية ، واقيمت شبكة اتصالات سريعة تربط جميع فروع الشركة المنتشرة في 7 دول. تبعا لذلك فانه لم يعد ثمة حاجة لاستقدام موظفين جدد. كما ان فاتورة الاتصالات التي كانت تبلغ عشرات الالاف شهريا انخفضت الى اقل من خمسة الاف.

في الوقت الحالي يشعر السيد عبد الله بالارتياح لان عمله يسير بشكل سريع ومنتظم. وهو يتواصل بالصوت والصورة مع جميع مكاتبه ، كما ان جميع موظفيه يتواصلون فيما بينهم عن طريق الشبكة الخاصة بالشركة. ان الاستثمار الصغير الذي وضعه في “الشبكة المتكاملة” قد تم استرجاعه خلال اقل من ستة اشهر.

هذا مثال واحد فقط على الفارق بين منظورين للتجارة: منظور تقليدي مهووس بالورق والمكاتب ، ومنظور حديث يركز على الانتاجية والسرعة وتقليل النفقات.

اذا كنت مستعدا للانضمام الى قطاع الاعمال الحديث ، فانت بالتاكيد مستعد للتفكير في “الشبكة المتكاملة” كحل مثالي لتسيير اعمالك.  

الشبكات تقود التجارة

تقليديا. يظن الناس ان “الشبكة” تعني وصلة بين حاسب وحاسب آخر ، وهو امر يمكن لأي كهربائي ان يفعله بعشرة ريالات مثلا. اما اليوم فاكثرية الناس يدركون ان ذلك الفهم كان خطأ. الشبكات الحديثة ليست كابلات تصل بين حاسب وآخر. بل هي اداة ذكية لتسريع العمل وتحسين انتاجية الموظفين وخفض النفقات التشغيلية. هذا يوضح لماذا تعتبر الشبكة – في شكلها الابداعي الجديد – القوة المحركة لقطاع الاعمال الحديث.

تفخر مؤسسة “الاسطورة الرقمية”بكونها احد ابرز الخبراء في تصميم وتنفيذ الشبكات العالية السرعة على مستوى المملكة. وخلال السنوات الماضية  نفذت مشاريع شبكات عديدة تتضمن بنية تحتية مؤهلة لاستيعاب وتسيير عمليات متزامنة وشديدة التعقيد. تتميز هذه الشبكات بالقدرة على استيعاب الاعباء الاضافية لاي توسع في العمل لعشرين سنة قادمة دون الحاجة لاستثمارات اخرى.

البنية التحتية الذكية


الانتقال الى العصر الرقمي ومكننة العمليات التجارية يحتاج الى شبكات عالية الكفاءة مثلما تحتاج السيارات الى طرق واسعة. والحقيقة ان الشركات التي جربت الشبكات السريعة اكتشفت ان كل ريال صرف عليها قد تم استرجاعه مرات عديدة على شكل توفير في النفقات التشغيلية وزيادة في الانتاجية والعائد.

الذين اختاروا الشبكات العادية اضطروا للانفاق على شبكات جديدة كل سنة او سنتين ، خاصة اذا احتاجوا لاضافة معدات جديدة او خدمات جديدة. 

رجال الاعمال اليوم اذكياء بما يكفي لاختيار شبكات ذكية تعمل سنوات طويلة وتستوعب اي توسع جديد دون مصروفات اضافية.

مفهوم “الشبكة الموحدة المتكاملة” 

اي شبكة بيانات تحتاج الى تصميم معياري مطابق للمواصفات ، تحسب فيه بدقة نوعية التدفق واتجاهاته وحجمه والمعايير التقنية للاجهزة التي سوف تعتمد على الشبكة. التصميم الدقيق يجب ان ينفذ بنفس الدقة والاتقان ، سواء في تمديد الكابلات او في اختيار نقاط الادخال/الاخراج ونقاط الاتصال والتوزيع. كما يجب بذل عناية قصوى بنوعية الكابلات والمداخل/المخارج لتفادي ارباك الشبكة او ابطاء سرعتها في حال استعمال كابلات وتجهيزات غير معيارية.

يهتم مهندسو “الاسطورة الرقمية” بتفاصيل التصميم والتنفيذ. ويعملون ضمن منظور “الشبكة الموحدة المتكاملة” القادرة على تسيير عمليات متنوعة بصورة متزامنة. مفهوم “الشبكة المتكاملة” يسمح باستعمال الشبكة لتبادل البيانات ونظام الاتصالات IP Telephoney    ونظام التحكم والمراقبة البصرية Security Cam ونظام التراسل Messaging بصورة متزامنة وضمن منظومة واحدة. توحيد المنظومة يلغي الحاجة لانشاء منظومات موازية للاتصالات التلفونية والتحكم في الدخول والخروج والمراقبة. ومن هنا فان مفهوم الشبكة المتكاملة الذي تصممه “الاسطورة الرقمية” يوفر حوالي 40% من النفقات التي يصرفها العميل عادة للحصول على هذه الخدمات.

هل تتوقع توسعا في اعمالك؟

حين تبدأ الشبكة في العمل فسوف تلاحظ سريعا ان عملك يتسع ويتحرك بسرعة. التوسع يضيف تحديات جديدة ، فهو يتطلب اجهزة جديدة وربط مواقع جديدة ومستعملين اضافيين.

حسنا ، لا داعي للقلق.

حين يصمم مهندسو “الاسطورة الرقمية” الشبكة المتكاملة فانهم يضعون في اعتبارهم جميع التوسعات المتوقعة للسنوات القادمة. سواء تعلق الامر بتوسيع شبكة تبادل البيانات ، او شبكة الاتصالات الصوتية والمرئية ، او شبكة الامن والتحكم. اي اضافة ستتصل مباشرة بالشبكة دون حاجة الى اي انشاءات جديدة. نحن لا نصمم شبكة كي تخدم عاما او عامين ، بل شبكة تخدم عشرين عاما. وهذا هو السر وراء ثقة العملاء في “الاسطورة الرقمية”.

الربط الشبكي الثنائي Point – to – Point Link

يعتبر الربط الثنائي وسيلة فعالة وقليلة الكلفة لربط مواقع متباعدة على مسافات تتراوح بين 5 الى 50 كم ، بسرعة تصل الى 50+Mbps TCP/IP. وهي تعتبر حلا مثاليا للمزارع والمستودعات البعيدة فضلا عن المجمعات السكنية في المناطق التي لا تتوفر فيها خدمات الهاتف والانترنت بكلفة مناسبة.

نفذ مهندسو “الاسطورة الرقمية” بنجاح عددا من مشاريع الربط الشبكي الثنائي ، وهم جاهزون لتصميم وتنفيذ اي مشاريع جديدة.

الربط المتعدد النقاط  Wireless Mesh System

توفر “الاسطورة الرقمية” خيارا اخر موثوقا ومنخفض الكلفة للربط الشبكي ، هو الربط المتعدد النقاط. ويستهدف هذا النظام توفير الربط الشبكي في منطقة واسعة المساحة مثل الوحدات الصناعية ومجمعات العمل التي تمتد على مساحات واسعة. يستهدف النظام توفير امكانية الارتباط اللاسلكي بالانترنت او شبكات الاتصال التلفوني ضمن المساحة المحددة. توفر الاسطورة تجهيزات تكفل اتصالا سريعا وموثوقا بالشبكة. كما ان معظم تجهيزات النظام تركب خارج المباني وبالتالي فان التركيب والصيانة لا يربك مسار العمل ولا يتطلب اجراء تعديلات على البناء والديكور الداخلي للمباني.

الشبكة الافتراضية الخاصة VPN

تسمح الشبكة الافتراضية الخاصة VPN بانشاء نظام موحد يربط عشرات الاجهزة في مواقع متعددة كي تستفيد من موارد الشركة من ملفات او معلومات او مراسلات. ترتبط اجزاء الشبكة الافتراضية ببعضها عن طريق خدمة الانترنت العادية ، لكنها تشكل ما يشبه دائرة داخلية معزولة عن الخارج بحيث لا يمكن دخولها الا للموظفين المخولين والذين يملكون حسابات دخول نظامية.

اذا كنت تملك شبكة كهذه فان موظفيك سيبقون على اتصال مع المنظومة الداخلية للشركة حيثما كانوا ، في المكاتب او في الشارع او في  خارج البلاد.

يملك مهندسو “الاسطورة الرقمية” سجلا حافلا من الانجازات في هذا الجانب حيث نفذوا عددا كبيرا من الشبكات الافتراضية للعديد من العملاء.

مركز المعلومات  Data Center

بالنسبة للشركات الكبرى ، يعتبر مركز المعلومات القلب النابض لجميع عملياتها. ومن هنا فهو يعتبر واحدا من اعقد اجزاء شبكات البيانات حيث يحوي العديد من الخوادم والاف الملفات التي تحوي كميات هائلة من البيانات التي تتجاوز العد والحصر. لهذه الاسباب يجب تصميم مركز المعلومات على نحو يتلاءم مع موقعه الحساس في بنية عمل الشركة. يجب ان يكون قويا ، سريع الاستجابة ، وشديد الحماية كي يفي بالوظائف المتوقعة منه.

تنفيذ مركز المعلومات يتطلب خبرات عالية ، وتفخر مؤسسة “الاسطورة الرقمية” بانها واحد من بيوت المعلوماتية القليلة على مستوى المملكة الذين يملكون الخبرة الكافية لمثل هذه المهمة. تقدم المؤسسة دراسات جدوى وتصميمات متناسبة مع حاجات العميل وحجم العمليات المطلوبة ، وتسعى لوضع خيارات عديدة كي تناسب ميزانية العميل.

أمن المعلومات

جميع الشركات تعتمد الان على الانظمة الالكترونية في تسيير اعمالها. وجميعها يواجه تحديا جديا يتمثل في احتمال تسرب بياناتها الى المنافسين او العبث فيها من جانب العابثين. امن المعلومات بات اليوم مسألة لا يمكن اغفالها او التهاون فيها.

توفر “الاسطورة الرقمية” حلولا امنية متقدمة ، مبنية على استراتيجية متعددة الطبقات لحماية جميع عناصر الشبكة من الاف الى الياء. نحن نبني بيئة عمل آمنة تعالج جميع نقاط الضعف المعروفة في الشبكات وتضمن حماية اعمالك من اي اختراقات او انهيارات.

تطبيقات غوغل

غوغل هي ابرز عمالقة الانترنت في عالم اليوم. وقد اشتهرت بمحرك البحث الاوسع انتشارا ، لكنها توفر ايضا تطبيقات الحوسبة الشبكية  Google Apps التي تعتبر بين اهم منتجاتها. وهي تزداد وتتجدد يوميا لتغطي كافة مجالات الحوسبة الرقمية الحديثة. تستهدف تطبيقات غوغل ايجاد منظومة عمل مستقرة متحررة من قيود الجغرافيا ، فهي تتيح لجميع موظفي الشركة المخولين الوصول الى برامجها ومواردها المتوفرة “على السحاب” سواء كانوا في مكاتبهم او بيوتهم او في الشارع او اي مكان.

على اي حال فالامر لا يقتصر على الحركية والسرعة والتحرر من قيود الجغرافيا. اذهب الى سوق غوغل الافتراضية Marketplace Google Apps وسوف تجد مئات التطبيقات الصغيرة والكبيرة في كافة حقول التجارة. هذه التطبيقات تتزايد بالعشرات كل يوم وتغطي كل ما يخطر على بالك من المحاسبة الى رعاية العملاء وادارة الموارد البشرية والحملات الدعائية والاتصالات الخ. وكثير منها مجاني او رخيص الكلفة. لقد غيرت غوغل القواعد الجارية في سوق الكمبيوتر والمعلوماتية وخفضت الكلف بشكل لا نظير له في الماضي.

حصلت ““الاسطورة الرقمية”” على تفويض من غوغل كشريك محلي مخول ببيع ودعم جميع منتجاتها. وقد وفرت فعليا لعملائها تطبيقات عديدة مثل تطبيقات الاتصالات والمدرسة الافتراضية ونظم التراسل الخ.

انت ايضا تستطيع الاستفادة من هذه منتجات غوغل وتطبيقاتها.

اتصل بنا اليوم وسيسعدنا تقديم المساعدة في اي مجال.

Contact Us On Whatsapp